الدولية

الملكة إليزابيث تكرم الجنود البريطانيين ضحايا الحروب باحتفال مختصر.

زارت الملكة إليزابيث الثانية قبر الجندي المجهول، وفق ما أعلن مكتبها فيما تكرم بريطانيا جنودها الذين لقوا حتفهم خلال الحرب بشكل مختصر هذا العام بسبب وباء «كوفيد – 19».

وقد وضعت الملكة البالغة من العمر 94 عاماً إكليلاً من الزهر هذا الأسبوع على القبر الموجود في وستمنستر آبي وسط لندن لإحياء ذكرى هذا الجندي المجهول الذي سقط في الحرب العالمية الأولى قبل 100 عام وفق ما أوضح قصر باكنغهام في بيان نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.

ونظرا إلى عودة انتشار وباء «كوفيد – 19» الذي أودى حتى الآن بحياة أكثر من 48 ألف شخص في المملكة المتحدة، سيتم تقليص الاحتفالات لتكريم البريطانيين الذين لقوا حتفهم في المعارك والتي يتم تنظيمها عادة وسط ضجة كبيرة، سواء بالنسبة إلى «أحد الذكرى» الذي يقام كل ثاني أحد من شهر نوفمبر (تشرين الثاني) أو في 11 منه للاحتفال بهدنة وقعت عام 1918 بين ألمانيا والحلفاء.

ومنذ الخميس، دخلت قيود صحية جديدة حيز التنفيذ في إنجلترا، ما يحد من الأحداث والتفاعلات الاجتماعية ويعقد عملية جمع الأموال للمحاربين القدامى.

المصدر الشرق الأوسط

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى