نبضة قلم

عجز ثلاثي …بقلم الكاتبة/ سهام جسام

بقلم / سهام جسام

غيمة فى السماء تتثاوب بكسل والشمس تستند على كتف غيمة تارة وتختفى وراءها تارة أخرى وانا اتأملها فى سكون عاجز …الشمس ترسل اشعتها كسوط يلسع ذراعي الراقد بجانبي كالمشلول فأنا وهو لا نستطيع الحراك ما بأيدنا غير المبحلقة فى الفراغ ….ذهنى ابعد ما يكون عنى فهو كمسافر وحيد يقطع الفيافى والقفار ويعود مصطحبا  حقيبة تحمل يوميات وذكريات مسافر حزين عاد خالى الوفاض بعد أن جال فى أروقة العالم ..سكن ردهاته جاور ساكينيه تألم للالم بكى بلوعة على كل مصاب ..ضحك بفرح بابتسامة مرسومة على ثغر طفل ….ثم عاد ورقد هو الاخر بجانبى يشاركنا فى رقدتنا العاجزة ينبش احياناً بملل حقيبة ذكرياته ويبعثر ما فيها أمامنا ثم يعود يطويها وتخر من عينيه دمعة يحاول بمرارة ان يداريها عنا وتقهقه ذراعى المشلولة من عجز الذهن ومن معاناته التى يحاول أن يداريها وهى اشد وضوحاً من الشمس التى ما زالت تستند على كتف غيمة ترتدى ثوب الحداد لا تحرك ساكناً فهى فى عجز أشبه بعجزنا الثلاثى . وتختفى الشمس فى حلة عرس ويبدو القمر خجلا متوارياً خلف الغيوم ..وسرت برودة فى أوصالى فتحركت من مكانى وذراعى المشلول قد غفا فى أحضانى وذهنى المكدود يتبعنى كظلى وسرنا نحمل عجزنا الثلاثي.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق