نبضة قلم

مجرد وهم .. بقلم الكاتبه : سهام الجسام

بقلم :سهام الجسام

وقفت انت عند الباب صامتا كأنك ترانى ولم ترانى والغريب انى بادرتك بالتحية وكنت اراك كأنى لم أراك … رددت تحيتى باقتضاب جعل براكين الغضب تتفجر بداخلى …خرجت وسمعتك تتحدث بعلو صوتك لعلك تريد أن تقول لى انك موجود أو لعلك تريد أن تؤكد لنفسك بأنى موجودة …سمعت لغوك وقلت لنفسي ..هل هذا هو من كنت احب …سمعت نبض مشاعرى بغرور يصرخ ما زال يهتم ما زال حبك يجرى فى داخله كنهر. سمعت عقلى يثور مجرد وهم مجرد وهم ذاك هوى الصبا صبية وصبية وحلم وامنية وضحكة فى الاحداق اختفت واصبحت صور منسية.لعله نساك لذا لم يلقى التحية ….سنوات وسنوات من يتذكر محطة من العمر وأوراق تناثرت وصور …فيقى من الوهم … ذاك مجرد وهم ذاك مجرد وهم ..

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق